Asmarino Fundraising: Because There Is So Much More to Be Done!

إثيوبيا تجدد دعمها للملتقي

إثيوبيا تجدد دعمها للملتقي

 

في يومه الرابع التفاؤل يسود أجواء ملتقي الحوار

مركز الخليج (GIC) - 4/اغسطس2010م

 

استقبل وزير خارجية إثيوبيا السيد/ سيوم مسفن أمس أعضاء سكرتارية ملتقي الحوار الوطني الإرتري للتغيير الديمقراطي، وتبادل الجانبان وجهات النظر حول مختلف القضايا خاصة أعمال ملتقي الحوار الذي يجري انعقاده منذ يوم السبت الماضي في إثيوبيا، وأحاط الوزير الإثيوبي سكرتارية الملتقي بمجمل التطورات وذات الصلة بالشان الإرتري والمنطقة، وجدد الوزير خلال اللقاء دعم بلاده لعملية التحول الديمقراطي الذي يقوده الشعب الإرتري وقواه السياسية بالخارج، وأكد في هذا السياق مساندة إثيوبيا للشعب الإرتري الذي قال أنه يرتبط بعلاقات وصلات قوية مع الشعب الإثيوبي، كما نقل الوزير لأعضاء السكرتارية متابعة القيادة السياسية في إثيوبيا للجهود المبذولة من اجل بناء وطن يسوده القانون والديمقراطية، مشيرا إلي أن إثيوبيا تتابع عن قلق مجريات الأحداث في إرتريا، مجددا دعم أديس أبابا لمتقي الحوار الإرتري والقائمين عليه والشعب الإرتري برمته حتى يتمكن من أقامة نظام ديمقراطي يكفل الحرية للجميع وينعم تحته الشعب الإرتري بالتنمية والرفاهية.

من ناحيتها أعربت سكرتارية الملتقي عن تقديرها الشديد لإثيوبيا قيادة وشعبا لوقوفها ومساندتها الشعب الإرتري في معركة التحول الديمقراطي التي يخوضها اليوم، وأكد أعضاء السكرتارية على أزلية العلاقات والخصوصية التي تربط بين الشعبين الإرتري والإثيوبي. وفي ذات السياق أطلع رئيس السكرتارية السيد/ حامد أدم سليمان أعضاء الملتقي بفحوى اللقاء الذي جرى مع معالي وزير خارجية إثيوبيا والنتائج التي تمخضت عنه بكل شفافية ووضوح لأعضاء الملتقي الذين تجاوزا أكثر من 350 شخص يمثلون التنظيمات الإرتري داخل التحالف وخارجه ومنظمات المجتمع المدني والشيوخ والشباب والمرأة فضلا عن وسائل الإعلام المختلفة في خطوة وصفت بالأول من نوعها حيث لم يعتاد على أن كشف مضمون لقاءات كهذه.

من ناحية أخري استمع أعضاء الملتقي الذي دخل يومه الرابع في جلسته الصباحية اليوم الأربعاء إلي التقرير السياسي الذي قدمته القيادة المركزية للتحالف الديمقراطي الإرتري المعارض وتطرق التقرير إلي مجمل التطورات السياسية والاقتصادية والاجتماعية في إرتريا ومحيطها وانعكاسات ذلك على الشعب الإرتري، وأدان التقرير بشدة السياسية التي يمارسها النظام الإرتري في أسمرا، وقدم التقرير رؤية قيادة التحالف بمخرجات الملتقي والتطلعات الكبيرة التي ياملها منه في توحيد صفوف الشعب الإرتري والعمل بلا هوادة لإسقاط نظام.

وتبدأ الجلسة المسائية اليوم لهذا بمناقشة ورقة الوحدة الوطنية المقدمة من اللجنة التحضيرية التي يتوقع أجازتها غدا بعد عرضها على الملتقي وكان قد تم تقسيم الأعضاء إلي لجان كل لجنة مكونة من 5 مجموعات للتسهيل مهمة الملتقي الذي بدء يسير بسلاسة في ظل تفاؤل يسود أجوائه لاسيما في ظل قيادة السكرتارية الأستاذ حامد أدام سليمان الذي يحظى باحترام الجميع وله خبرة طويلة في هذا المجال ل.

 
BLOG COMMENTS POWERED BY DISQUS

Videos

Latest Comments

Announcements